ما هي قصة فاضل الناصر

ما هي قصة فاضل الناصر وماهي الأسباب التي جعلت منه مادة إعلامية يتناقلها الناس وما قصة جريمة القتل التي قيل إنه فعلها، فالقتل من أعظم الذنوب عند الله وأكبرها، وقد أنزل الله في كتابه أن جزاؤه القصاص، او الدية.

ما هي قصة فاضل الناصر

قصة فاضل الناصر كانت منذ سنوات وهي جريمة قتل، حيث كانت القضية على الشكل الآتي عندما حصل شجار بينه وبين زميله المدعو قاسم الشريط-رحمه الله-، وسيطر عليه الشيطان والغضب فقام بقتله، ورغم كثير من محاولات الناشطين لمعرفة الدوافع والأسباب خلف جريمة القتل، إلّا أنّ الاهل قد تكتّموا على الموضوع بشكل كبير.

وعليه لقد أطلقت حملة لجمع التبرعات من اجل عتق رقبة فاضل الناصر والذي هو متهم بقتل أحد الاشخاص وتم اثبات ذلك ضمن التحقيقات وبناء عليه فقد تقرر اعدامه، ولكن ان استطاعت اسرة فاضل حسين الناصر من توفير مبلغ الدية فانهم سوف يتمكنون من انقاذه من الإعدام.

من هو فاضل الناصر

بعد ماهي قصة فاضل الناصر ننتقل بكم إلى التعريف به، وهو فاضل حسين الناصر من مواليد السعودية منطقة الاحساء، وهو شاب في العشرينات من عمره، وقد قام على فعلته الخاطئة منذ سنوات، بعد أن سيطر عليه الغضب أثناء أحد الجلسات مع صديقه، فقام على الفور بقتله، وهذا ما أثبتته السلطات السعودية وكوادر الشرطة في وزارة الداخلية التابعة للملكة والتي تدخلت على الفور.

وفي النيابة تم اثبات التهم الموجهة للمتهم بجريمة القتل وبالأدلة وعليه تقرر حكم الإعدام.

عتق رقبة فاضل من الإعدام

بعد ان تعرفنا بقصة فاضل الناصر ننتقل بكم إلى الحدث الأبرز في حياته كلّها،  انطلق حملة تبرعات من أجل الحصول على مبلغ 11 مليون ريال سعودي من أجل إنقاذ رقبة فاضل ناصر من حكم الإعدام المثبت عليه، والمبلغ هو الدية التي حددت من قبل أهل المقتول.

وهذا شرع إسلامي واضح وصريح، فجزاء القتل إما القصاص وإما بالدية وإما بالعفو، وعليه فقد قام أهل الخير في المملكة العربية السعودية بالتبرع بالمال لفاضل الناصر على حساب الشرقية في بنك الراجحي، لتصبح فيما بعد القضية من أكثر القضايا التي تشغل الرأي العام وخصوصًا الإعلام في منطقة الإحساء، تلك التي حدثت فيها جريمة القتل، الأمر الذي ساعد في انتشار الخبر بشكل وعلى نطاق أوسع ممّا ساهم في زيادة التفاعل، للوصول للمبلغ المطلوب وإنقاذ فاضل.