السماء همزة وصل صح أم خطأ

السماء همزة وصل صح أم خطأ تتعدد الهمزات في اللغة العربية، كتابة الهمزات صحيحةً هو دليل على تمكن الكاتب أو الطالب من لغته، حيث يقع الخلط كثيرًا، ولاسيما لدى غير المتخصصين بين همزتي القطع والوصل.

السماء همزة وصل صح أم خطأ

العبارة صحيحة، حيث إن الهمزة في الحروف لا تكون همزة وصل إلا في حرف واحد هو حرف (ال) التعريفية، سواء أفادت التعريف أولا، مثل الرجل، السماء، الشمس، اليزيد الأحمد، وهكذا، وفي باقي الحروف المبدوءة بهمزة، فالهمزة فيها همزة قطع، مثال: إلى، إن أن، إلا، ألا، أو، أم، وهكذا.

تعريف همزة الوصل وهمزة القطع

همزة الوصل هي عبارة عن همزة لجأ إليها العرب للتوصل إلى النطق بالحرف الساكن، ذلك أن العرب تكره الابتداء بالحرف الساكن، كما أنها تكره الوقوف على المتحرك، ومن هنا فإن الكلمة إذا كانت مبدوءة بحرف ساكن، وأراد المتكلم الابتداء بها، فإن ذلك يشق عليه لحبس النفس؛  ومن هنا فإنه يلجأ للبدء بهمزة الوصل توصلاً للنطق بالحرف الساكن، وهذا سبب تسميتها بهمزة الوصل، أما همزة القطع، فهي همزة من بنية الكلمة ولا علاقة لها بكون ما بعدها ساكنًا أو متحركًا.

مواضع همزة الوصل في الأفعال والأسماء

تعرفنا خلال الإجابة على سؤالنا مواضع همزة الوصل في الحروف، أما في الأفعال، فتكون في ماضي وأمر الخماسي والسداسي من الأفعال، مثل: انطلق، واستخرج، وكذلك توجد همزة الوصل، في أمر الفعل الثلاثي الساكن الثاني في مضارعه، مثل: اقرأ، اكتب، انهض، وهكذا، أما همزة الوصل في الأسماء، فتكون في مصدر الخماسي والسداسي مثل: انطلاق واستغفار، وكذلك في بعض الأسماء المأثورة عن الحرب وتسمى بالمواضيع السماعية، مثل: اسم، ابن، ابنة، ابنم، اثنان، اثنتان، امرؤ، امرأ، ايمن الله.